صندوق قطر للتنمية يرسل مساعدات طبية للجمهورية الإسلامية الإيرانية لمكافحة تفشي جائحة كورونا

استضاف صندوق قطر للتنمية والمعهد العالمي للنمو الأخضر حدثًا افتراضيًا على هامش المنتدى السياسي رفيع المستوى لعام 2021
14 يوليو، 2021
دولة قطر تدعم جمهورية لبنان الشقيقة بعدد 31,250 جرعة من لقاح فايزر-بيونتيك
2 أغسطس، 2021

استكمالاً لتنفيذ توجيهات سمو امير البلاد المفدى

صندوق قطر للتنمية يرسل مساعدات طبية للجمهورية الإسلامية الإيرانية لمكافحة تفشي جائحة كورونا

وصلت اليوم الأربعاء ٢٨يوليو ٢٠٢١م شحنة بحمولة تزن حوالي ٩ طن من المساعدات الطبية التي أرسلها صندوق قطر للتنمية إلى الجمهورية الإسلامية الإيرانية تحمل أنواع المستلزمات الصحية للتصدي لجائحة كورونا عن طريق جسر جوي لطائرات الخطوط الجوية القطرية بالتنسيق مع سفارة دولة قطر في طهران.

وتعتبر هذه المساعدات العاجلة استكمالا لتنفيذ توجيهات حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني امير البلاد المفدى “حفظه الله”،  التي يتم توصيلها عبر مراحل حيث ستكون هناك شحنات من المساعدات الطبية اللاحقة.

وقد كان في استقبال المساعدات الطبية سعادة السيد/ محمد بن حمد الهاجري – سفير دولة قطر في طهران، وبحضور السيد/ جلال نائلي – وكيل وزارة الصحة الايرانية لشؤون التعاون الدولي. إلى جانب حضور بعض المسؤولين من جانب الجمهورية الإسلامية الإيرانية

صرح سعادة السيد/ خليفة الكواري، مدير عام صندوق قطر للتنمية” تأتي هذه المساعدات الطبية لتستكمل الجهود الكبيرة التي تبذلها دولة قطر لمكافحة تداعيات تفشي وباء كورونا الذي اثر على العالم و خلق الكثير من الصعوبات على جميع الأصعدة، و من باب المسؤولية الدولية المشتركة تقف دولة قطر في المقدمة لتساهم في عملية مواجهة هذا الوباء الذي يهدد الجميع. فدولة قطر في ظل قيادتها الرشيدة لم تتوانى عن مساعده الدول الشقيقة و الصديقة للمساهمة في الحد من تفشي الوباء و الوقاية منه. “

وأكد سعادة السفير في كلمته أنه تنفيذاً لتوجيهات حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني امير البلاد (حفظه الله) تأتي هذه الشحنة استكمالاً للمساعدات الطبية القطرية منذ بداية أزمة تفشي فيروس كوفيد – ١٩.

وتأتي هذه المساعدات الطبية التي تقدمها دولة قطر للدول الشقيقة والصديقة في إطار الجهود المبذولة في محاربة تفشي هذا الوباء الذي يمثل تهديدا مشتركاً يواجه العالم أجمع وانطلاقا من باب المسؤولية الدولية المشتركة، كما تؤكد موقف دولة قطر الداعم للدول الشقيقة والصديقة، ومساعدتها على تجاوز هذه الأزمة