رسالة رئيس مجلس الإدارة

انطلاقاً من إيلاء دولة قطر - تحت القيادة الحكيمة لحضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى حفظه الله - اهتمامها البالغ في المساهمة كشريك فاعل في المجتمع الدولي فقد استطاع صندوق قطر للتنمية أن يسهم في تنسيق العديد من مشروعات التنمية المستدامة والشاملة في العديد من الدول حول العالم.

 إن تحقيق الاستقرار والأمن وتعزيــز الســلام والعدالــة لشــعوب المنطقــة والعالــم لـن يتأتّى إلا عبر الوصــول إلــى التنميــة الشــاملة والمســتدامة التي تتوفــر فيهــا الأدوات والاستراتيجيات التــي نعمــل مــن خلالهــا فــي صنــدوق قطــر للتنميــة مــع جميــع الشــركاء والأصدقـاء حـول العالـم.

 إن إسـهامات صنـدوق قطـر للتنميـة فـي تخفيـف المعانـاة الإنسانية والاستثمار في التعليـم والتمكيـن الاقتصـادي هي أحد أهم الوسائل لمكافحـة ظواهـر الإرهاب والتطـرف العنيـف، إذ أنّ هـذه الإسهامات من شأنها أن تمنح الأمل بدلاً عن اليأس وتجعل القلم بديلاً عن السلاح خاصـة فـي شـريحتي الأطفـال والشـباب.

 

سعادة الشيخ محمد بن عبدالرحمن آل ثاني

نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية