صندوق قطر للتنمية يجتمع مع المؤسسات الخيرية لتبادل الخبرات

القوافل القطرية الإغاثية إلى المناطق المحاصرة السورية
3 فبراير، 2017
مذكرة تفاهم مع صندوق مارغريت تاتشر للمنح الدراسية
3 فبراير، 2017

من أجل تعزيز الشراكة وتبادل المعرفة والخبرات في مجال تنفيذ المشاريع التنموية وتنسيق المساعدات الإغاثية القطرية، التقى عدد من رؤساء الجمعيات الخيرية والمؤسسات التنموية القطرية في مقر صندوق قطر للتنمية في اجتماعاً هاماً، يهدف لتدعيم التنسيق الاستراتيجي بين تلك المؤسسات في توجيه أعمالها التنموية الدولية.

اجتماع ضم مؤسسات عريقة مثل قطر الخيرية ومؤسسة الشيخ ثاني بن عبد الله للخدمات الإنسانية ومؤسسة التعليم فوق الجميع ومؤسسة صلتك والهلال الأحمر القطري وأيادي الخير نحو آسيا وممثل من وزارة الخارجية القطرية.

اجتماع يعتبر خطوة أولى يليها سلسلة من اجتماعات التنسيق الاستراتيجية الدورية بين كافة المؤسسات المعنية بالمساعدات الخارجية في دولة قطر، كما يعتبر هذا اللقاء تمهيداً لعقد اجتماع مماثل كل ثلاثة أشهر على مستوى رؤساء هذه المؤسسات، وكل شهر على مستوى مدراء العمليات.

المجتمعون من مختلف المؤسسات اتفقت آراؤهم على ضرورة تفعيل التنسيق المشترك بين الجهات في مجال المساعدات الخارجية التنموية والإنسانية من أجل رفع كفاءة ومستوى هذه المساعدات وضمان وصولها للمستفيدين بشكل أفضل.

ولعل أبرز الأهداف التي اتفقت عليها المؤسسات والجمعيات القطرية، كانت تندرج في تبادل المعلومات بين المؤسسات القطرية العاملة في مجال التنمية الدولية والخبرات القطاعية والشركاء الدوليين، وكفاءات الجهات المنفذة للمشاريع.

كما جاء الاجتماع على التأكيد على الإعلان عن فرص المشاريع المستقبلية التي يمكن أن تتعاون مع المؤسسات القطرية في تمويلها وتنفيذها، بهدف تحفيز التعاون التشغيلي وخفض التكاليف وتعزيز الأثر التنموي، بجانب نشر المعرفة وتبادل الأبحاث والخبرات، لتعزيز قدرات المؤسسات القطرية.

رؤساء الجمعيات والمؤسسات اتفقوا على إبراز دور دولة قطر في مجال التنمية الدولية والمساعدات الخارجية، بما في ذلك تنظيم حملات إعلامية ونشر بيانات صحفية مشتركة.

الاجتماع جاء اعتماداً على المهمة المنوط بصندوق قطر للتنمية تنفيذها وهي الإشراف والتدقيق على جميع مشاريع المساعدات الخارجية التنموية والإنسانية الممولة من قبل دولة قطر، بجانب إشراك المانحين الدوليين في تمويل المشاريع في الدول ذات الأولوية لدى دولة قطر.

إن رؤية صندوق قطر للتنمية تتمثل في إعطاء الأمل وتعزيز السلام والعدالة من خلال تحقيق التنمية الشاملة والمستدامة في دول العالم النامية، وإن الصندوق يؤمن أن الوصول لهذه الرؤية لا بد أن يعتمد على تعاون استراتيجي بين كافة الأذرع العاملة والناشطة في مجال التنمية الدولية، كما يسعى الصندوق لتحقيق أقصى استفادة ممكنة من الخبرات والطاقات القطرية لتحقيق تلك الغايات.