صندوق قطر للتنمية يدعم الشعب السوري بقيمة 12 مليون دولاراً عبر الهلال الأحمر القطري

صندوق قطر للتنمية يوقع اتفاقية مع مفوضية اللاجئين وقطر الخيرية بقيمة 8.8 مليون دولار لدعم لاجئي الروهينغا في بنجلادش
22 مايو، 2018
توقيع مبادرة "الرياضة من أجل السلام والتنمية"، مع قطر الخيرية والمركز الدولي للأمن الرياضي
توقيع مبادرة “الرياضة من أجل السلام والتنمية”، مع قطر الخيرية والمركز الدولي للأمن الرياضي
3 يونيو، 2018

صندوق قطر للتنمية يدعم الشعب السوري بقيمة 12 مليون دولاراً عبر الهلال الأحمر القطري

قام صندوق قطر للتنمية بتوقيع اتفاقية مع الهلال الأحمر القطري لتقديم منحة بقيمة 12 مليون دولار أمريكي (حوالي 44 مليون ريال قطري)، وذلك من أجل دعم الشعب السوري والنازحين في الداخل، بالإضافة إلى اللاجئين السوريين في الدول المجاورة.

ويأتي هذا الدعم استجابة للخطط العاجلة التابعة للأمم المتحدة لدعم الشعب السوري، حيث وقع الاتفاقية من جانب صندوق قطر للتنمية السيد علي عبد الله الدباغ المدير التنفيذي لإدارة التخطيط الاستراتيجي، ومن جانب الهلال الأحمر القطري السيد راشد سعد المهندي المدير العام لقطاع الإغاثة والتنمية الدولية.

يهدف هذا المشروع إلى الوصول لإجمالي 5.6 مليون مستفيد في الداخل السوري ودول الجوار، وذلك ضمن خطة الاستجابة للحاجات الإنسانية التي أعلنها كل من مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية (أوتشا) والمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين.

وتركز المنحة على تنفيذ مجموعة من المشاريع الإنسانية للنازحين في الداخل السوري واللاجئين السوريين في كل من لبنان والأردن. وهذه المشاريع ستكون داعمة لعدة قطاعات ذات أهمية تلبي احتياجات الأهالي في ظل الظروف الصعبة التي يعانون منها، وهي قطاعات الصحة والمياه والإصحاح والغذاء والمأوى.

وعلى هامش توقيع الإتفاقية، صرح السيد علي عبدالله الدباغ: “هذه الإتفاقية تعد جزء من المنحة التي تعهدت بها دولة قطر في مؤتمر بروكسل. حيث بلغت قيمة التعهد 100 مليون دولار أمريكي خلال مؤتمر بروكسل الأخير  والذي انعقد في ابريل ٢٠١٨م.   و ذلك استمراراً والتزاماً من دولة قطر بتخفيف وطأة الكارثة الإنسانية التي يعيشها الشعب السوري و التي تخطت السبعة أعوام , حيث أن هذه المشاريع ستلعب دوراً هاماً وحيوياً في تلبية الإحتياجات الإنسانية والأساسية لسد حاجة الشعب السوري “.

وفي ذات السياق، قال السيد راشد المهندي: “هذه الاتفاقية تمثل حلقة جديدة من حلقات الدعم الإنساني المتواصل الذي تقدمه دولة قطر لمساعدة الشعب السوري الشقيق على مدار الأعوام الماضية، ومن أهم مقومات نجاح ذلك الدعم علاقة التعاون والتنسيق والتكامل التي تجمع بين صندوق قطر للتنمية كجهة مانحة رئيسية في مجال العمل الإنساني الدولي والهلال الأحمر القطري باعتباره من أكثر المنظمات الإنسانية حضورا وفاعلية على صعيد الاستجابة للأزمات الإنسانية، وبالأخص الأزمة السورية المتفاقمة”.

وأعرب المهندي عن أمله في أن تسهم هذه الاتفاقية في تخفيف بعض أشكال المعاناة التي يتعرض لها النازحون واللاجئون السوريون يوميا، وخاصة الفئات الأولى بالرعاية مثل الأطفال والنساء والمرضى وكبار السن، متمنيا استمرار الشراكة الإنسانية الناجحة بين صندوق قطر للتنمية والهلال الأحمر القطري لبلوغ آفاق أرحب من التعاون في خدمة الضعفاء والمنكوبين في كل مكان.

ومن أبرز ملامح هذه الخطة في الداخل السوري تنفيذ عدة مشاريع جوهرية لدعم القطاع الصحي، مثل تشغيل مراكز الرعاية الصحية وتقديم خدمات الصحة النفسية والدعم النفسي، ومنها أيضا جانب الإيواء من خلال بناء بيوت طينية وتأهيل المنازل والطرق الحيوية في إدلب، بالإضافة إلى عدة مشاريع لإثراء التدريب المهني للطاقات البديلة.

وعلى صعيد دول الجوار، تعمل الاتفاقية على دعم اللاجئين من الشعب السوري في الأردن، من خلال تغطية تكلفة إحالات الرعاية الصحية الثانوية لعلاج الأمراض المزمنة، ودعم وتشغيل عيادات الرعاية الصحية الأولية داخل مخيم الزعتري، وتوفير خدمات غسيل الكلى لمرضى الفشل الكلوي.

وفي لبنان، تتضمن الخطة تنفيذ عدة مشاريع للرعاية الصحية والعلاج الطبيعي للمصابين والمرضى، وتأهيل مخيمات اللاجئين وصيانة المباني، وتشغيل محطات تكرير وتوصيل المياه للاجئين السوريين، كما سيتم استكمال مشروع تشغيل محطة جمع وفرز وإعادة تدوير النفايات.

تجدر الإشارة إلى أن هذا ليس التعاون الأول بين صندوق قطر للتنمية والهلال الأحمر القطري لمساعدة الشعب السوري، حيث سبق توقيع اتفاقية منحة أولى في أغسطس 2016 من أجل دعم النازحين السوريين، في إطار تعهد دولة قطر البالغ 100 مليون دولار أمريكي والذي تم الإعلان عنه في شهر فبراير من ذلك العام بمؤتمر المانحين الذي عقد في المملكة المتحدة.